الحلقة من 1 –الى -13
1- ماهي قوادح القياس هي الاسئله والاعتراضات
2- هل القوادح محصوره لا
3- كم ذكر ابن قدامه من قادح12
4- الاصوليون اتفقوا على ان القوادح داخلة في علم اصول الفقه ( صح – خطا(
5- من الذي خالف من العلماء في ان القواح داخلة في علم اصول الفقه الغزالي
6- الغزالي يرى ان القوادح داخله في أي علم الجدل
7- لو قال المستدل : من اكره على قتل معصوم وجب عليه القتل لانه مختار ، فقال المعترض ما مرادك بلفظ ( مختار ) فهذا يسمى سؤال فساد الاعتبار ( صح –خطا
8- يجاب على قادح الاستفسار ب( 1-2-3)جواب
9- كون القياس يخالف النص او الاجماع : يسمى ( فساد الاعتبار
10- اقتضاء العلة نقيض ما علق عليها من الاحكام يسمى : (فساد الوضع)
11- ما تعريف فساد الوضع
هو اقتضاء العلة ضد او نقيض ماعلق عليها من الاحكام
اقتضاء العلة ضد او نقيض ماعلق المستدل من الاحكام
اقتضاء العلة نقيض ما علق عليها من الحكم------- ابن قدامه
عباره عن اعتراض يرد على القياس لكونه علة القياس تنتج ضد ما استنتجه المستدل
بيان ان علة المستدل تقتضي ضد ما علقه عليها من الحكم
12- القتل العمد كبيرة موجبة للقصاص فلا يجب فيه الكفاره هذا يسمى : ( فساد الوضع)
13- كم اقسام سؤال المنع 4
14- سؤر الهرة طاهر قياسا على الهره بجامع التطواف ، ما نوع المنع :
- لو قال المعترض امنع كون سؤر الهرة طاهر ( منع حكم الاصل )
- لو قال المعترض امنع كون الهرة طوافة ( منع وجود الوصف في الاصل )
- لو قال المعترض امنع ان الفأرة طوافة ( منع وجود الوصف في الفرع)
- لو قال المعترض امنع ان التطواف هو العلة ( منع كون الوصف علة)
1- تعريف سؤال التقسيم
2- هل يصح ان يكون التقسيم كله مسلم لا3-
هل يصح ان يكون التقسيم كله ممنوع لا
3- ما الفرق بين التقسيم والسبر والتقسيم
4- من الذي يأتي بالسبر والتقسيم المستدل
5- من الذي يأتي بالتقسيم المعترض
6- السبر والتقسيم ل : ( بناء العلة – لهدم العلة)
7- التقسيم ل : ( بناء العلة – لهدم العله
8- كم شروط التقسيم وماهي 3 محتمل حاصر مطابق
9- ماهو سؤال القلب قلب دليل الخصم عليه
10- ما معنى العبارة( يشمل جميع الادله)--- أي : يشمل القياس وغيره
11- الاجتهاد لغه
12- الاجتهاد لابد ان يكون في امر شاق ( صح-خطا)
13- العباره ( اجتهد في حمل الكتاب )، ( صح- خطا)
14- تعريف الاجتهاد اصطلاحا : قال الدكتور نكتفي بالراجح + تعريف ابن قدامه
15- ماهي اركان الاجتهاد وتعريف كل منها المجتهد المجتهد فيه الجهد المبذول16- حكم الاجتهاد
17- للاجتهاد (حكم واحد – يختلف من حالة الى خالة)
18- حكم الاجتهاد اذا لم يوجد في البلد الا مجتهد واحد ( فرض عين)
19-حكم الاجتهاد اذا اراد ان يعمل هو بالحكم ( فرض عين )
20- حكم الاجتهاد في مسائل العقيده ( محرم)
21- لماذا الاجتهاد حرام في مسائل العقيدة -------- لانها تؤخذ من النصوص
22- هل هناك غير مسائل العقيدة يحرم الاجتهاد فيها ------- كل المسائل التي ورد فيها دليل قطعي
23- متى يكون الاجتهاد مكروها --------------- اذا كانت المسألة غير متوقعة الحدوث قريب
24- مالحكم اذا كانت المسألة متوقع حصولها قريب --------- مستحب

الحلقة 13
1- يشترط للمجتهد ان يكون حافظا لكتاب الله ( صح- خطا)
2- يشترط ان يكون المجتهد ان يكون ملما بايات الاحكام ( صح- خطا)
3- يشترط في المجتهد ان يكون حافظا للسنه (صح –خطا)
4- يشترط في المجتهد ان يكون عارفا لأحاديث الاحكام ( صح – خطا)
5- يشترط في المجتهد ان يكون مطلعا في المسألة التي يبحث فيها ( صح – خطا)
6- لماذا يشترط في المجتهد ان يكون عالما بالاجماع في المسالة التي يريد البحث فيها ؟
ج/ لكي لا يخالف الاجماع
الحلقه 14 للفائدة
الحلقه 15
س1:مامعنى تجزؤ الاجتهاد؟
هو أن يكون له القدرة ان يجتهد في مسأله دون مسائل اخرى (صــــ19 بالملخص
_______________________________________________
س2:ماهي الاقوال الواردة في مسألة تجزؤ الاجتهاد واذكر ادلة كل قول
الاجابه صـ19-20
____________________________________________
س3:ذكر الدكتور في القول الاول ان الاجتهاد يتجزأ ما ادلة هذا القول ؟
ج/1 -الدليل الاول /ان الاحاطه بأدلة جميع مسائل الفقه امر عسر وليس بمقدور غالب الناس
2-الدليل الثاني/ان كثيرا من الائمة المجتهدين والعلماء الكبار يقولون في بعض المسائل :لا ندري ويتوقفون ولم يقل احد انهم غير مجتهدين
س4:اذكر ادلة من قال ان الاجتهاد لا يتجزأ ؟
الدليل الاول /ان الاجتهاد ملكه تحصل للفقيه لما يحيط بجميع الادلة وبشروط الاجتهاد والملكة لا يمكن تجزئتها

الدليل الثاني/ان احكام الشرع متصل بعضها ببعض
الدليل الثالث ان المسأله قد تكون في باب ولكن مدركها او دليلها في باب آخر
س5:ان احكام الشرع متصل بعضها ببعض هذا الدليل قال به من قال
أ : ان الاجتهاد يتجزأ
ب: ان الاجتهاد لا يتجزأ
___________________________________________

س6:ماهو القول الراجح في مسألة تجزؤ الاجتهاد؟
ج/القائلين بان الاجتهاد يتجزأ مطلقآ
س7:رجح الدكتور في مسألة تجزؤ الاجتهاد .ان الاجتهاد.
أ)لا يتجزأ مطلقا ً
ب) يتجزأ مطلقا ً
ج) يتجزأ في المسائل
د)يتجزأ في الابواب
__________________________________________________

الحلقه16
س1:هل يجوز ان يعمل باجتهاد نفسه من احاط بمسالة من المسائل او باب من ابواب الفقه ..هذه المسألة تنبني أو تندرج تحت أي مسألة ؟
ج/تندرج تحت مسألة تجزؤ الاجتهاد
س2/ ماهي الحالات المتصوره في اجتهاد الصحابة في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ؟ وامثلة كل حالة؟او اذكر الاقوال في هذه المسأله وادلة كل قول والقول الراجح؟
ج/الاجابه صـــــــــ21-22-23

س3:اذكر مثال او دليل على الجواز مطلقا .الجواز بالنسبه للحاضر المأذون له؟
ج/اجتهاد سعد بن معاذ في بني قريضه صــ22
وايضآ من ادلة ذلك ان عمر بن العاص كان مع النبي صلى الله عليه وسلم فجاءه رجلان يختصمان فقال الرسول (اقض بينهما) قال :انت اولى مني بذلك يارسول الله
الحديث صــــــــــ22
س4:اذكر الدليل او المثال على جواز اجتهاد الحاضر الذي لم يؤذن له"؟
ج/ ما روي أن ابا قتادة رضي الله عنه قتل قتيلا في إحدى المعارك وانشغل عن أخذ سلبه فجاء رجل من المسلمين فأخذ سلبه فلما انتهت المعركة قام أبو قتادة وقال :يارسول الله قتلت قتيلآ فأنشغلت عن أخذ سلبه وأنا الآن أريد سلبه .....الى اخر القصه صــــــــــــ22
س5:اذكر دليل الغائب الماذون له؟
ج/بما روي عن معاذ حينما أرسله النبي صلى الله عليه وسلم إلى اليمن فقالوا أن معاذ أرسله النبي عليه الصلاة والسلام الى اليمن وقال له : (بما تحكم)....الى آخر الحديث صـــــــــ22
س6:اذكر دليل الغائب الذي لم يؤذن له في الاجتهاد ولم يطلب الإذن ؟
ج/قصة الصحابة الذين بعثهم النبي صلى الله عليه وسلم إلى بني قريظة(لايصلين أحد منكم العصر إلا في بني قريظة )
س7:أذكر القول الراجح في مسألة اجتهاد الصحابة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم؟
ج/القول الراجح هو جوازه للغائب مطلقا وللحاضر بأذن النبي صلى الله عليه وسلم
الحلقة 17 -18
س1:اذكر الأقوال والأدلة في مسألة اجتهاد الرسول صلى الله وعليه وسلم من ناحية مقام الجواز العقلي؟
ج/القول الاول / انه جائز وهو قول الجمهور
ادلتهم /
الدليل الاول /أن هذا ليس بمحال في ذاته , ولا يفضي تصوره إلى وقوع محال أو مفسدة
الدليل الثاني /((فاعتبروا يا أولي الأبصار))
الدليل الثالث /أن الاجتهاد طريق لأمة محمد صلى الله عليه وسلم وكل ما خوطبت به الأمة يدخل فيه الرسول صلى الله عليه وسلم ما لم يدل دليل على عدم دخولة

القول الثاني//عدم الجواز وهذا قال به جماعة من المتكلمين كأبي علي وأبي هاشم الجبائيين
أدلتهم
- أنه قادر على معرفة الحكم بطريق اليقين بالرجوع إلى الوحي الصريح ,فلا يجوز له أن يلجأ إلى الطريق الظني مع إمكان اليقين

- إن نص الرسول عليه الصلاة والسلام دليل قاطع ,واجتهاده ظن ,فإذا اجتهد
وتكلم بالحكم هل نعده ظنآ أو قطعآ ؟فهما متضادان لا يجتمعان.

- لو جاز اجتهاده لأمكن وقوع الخطأ منه , وهذا يؤدي إلى نفرة الناس فهذا الأمر يترتب عليه مفسدة فنحليه..
- _______________________________________________

س2:ما هو محل الخلاف في مسألة هل وقع الاجتهاد من الرسول؟
ج/محل الخلاف هو اجتهاد الرسول في امور الشرع
اما الامور الدنيوية البحتة فلا خلاف انه يجتهد فيها

س3: اذكر الاقوال وادلتها في مسألة وقوع الاجتهاد من الرسول صلى الله عليه وسلم؟
القول الاول /ان الاجتهاد قد وقع من النبي صلى الله عليه وسلم ...قال به كثيرآ من العلماء
ادلتهم /1-فاعتبروا يا أولي الأبصار))
2-ان الرسول عوتب في أسرى بدر حين قبل منهم الفداء فنزل قوله تعالى(( ما كان لنبي أن يكون له أسرى حتى يثخن في الأرض ....الايه))
3-انه لما سئل عن الحج ألعامنا هذا يارسول الله أم للأبد ,ولو قلت :نعم لوجبت ولما استطعتم.
4-نزوله يوم بدر على أدنى الآبار وقصته مع الحباب بن المنذر ولا شك انه اجتهاد
5-لما أراد صلح الأحزاب على شطر ثمر المدينه
6-اجت
هاد داوود وسليمان فالله تعالى قال : ((وداوود وسليمان إذ يحكمان في الحرث....الايه))
7- قول الرسول صلى الله عليه وسلم حينما حرم مكة وحرم ان يعضد شوكها وشجرها قال له العباس إلا الإذخر يارسول الله فإنه لقيننا وبيوتنا .فقال ((إلا الإذخر))

القول الثاني//ان النبي صلى الله عليه وسلم لم يقع منه الاجتهاد في شي من امور الدين قال به بعض المتكلمين وبعض الحنيفيه
ادلتهم // 1- قوله تعالى ((وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى))
2-لو كان مأمور به لأجاب في كل واقعة ولما أنتظر الوحي ,لكنه قد ثبت أنه كان ينتظر نزول الوحي كما في مسألة الظهار ومسألة اللعان
3- لو وقع منه الاجتهاد لنقل إلينا واستفاض لكنه لم ينقل نقلآ مستفيضآ
4- لو وقع منه الاجتهاد لاختلف اجتهاده وأتهم بسبب تغير رايه
5- لو وقع منه الاجتهاد لوقع منه الخطأ في بعض الاحيان

س3:اذكر الراجح في مسألة اجتهاد الرسول صلى الله عليه وسلم؟
ج/الراجح انه جائزآ عقلا وواقعا شرعآ


س4:الراجح ان اجتهاد الرسول صلى الله عليه وسلم جائز عقلا ولكنه لم يقع
أ)صح ب)خاطي**


س5:اذكر الاقوال وادلتها في مسألة هل يجوز عليه الخطأ او لا يجوز؟
ج/الاجابه صـــــــ26-27بالملخص
________________________________________

الحلقة 19
س1: مالمقصود بالتصويب والتخطئة .أو مامعنى التصويب والنخطئه من خلال قرائتكم؟
ج/معنى مصيب موافق للحق المتعين المعروف عند الله حل وعلا
وان المصيب في مسائل الاعتقاد واحد
س2:هل الخلاف يشمل مسائل الاعتقاد ولماذا؟
ج/لا ..لانه لا يتصور عقلا تعدد الحق فيها عند الله

س3:ماهو محل النزاع في مسألة التصويب والتخطئة؟
ج/محل النزاع هو: المسائل الاجتهادية الفرعية التي لم يقم عليها دليل قاطع
الحلقه 20-21 لم يطرح الاستاذ فيهن اسئلة
الحلقة22
س1:مسألة حكم التأثيم بالنسبة لمن أخطأ .اذكر الاقوال في هذه المسأله ومن قال به وادلتهم ؟

القول الاول /ان المخطئ في مسائل الاجتهاد لا يأثم . قال به مذهب جمهور العلماء
ادلتهم 1- قوله صلى الله عليه وسلم كما جاء في الصحيحين (إذا اجتهد الحاكم فأصاب فله أجران وإذا اجتهد فأخطأ فله اجر))
2-قوله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح ايضآ((إنما أنا بشر وإنما أقضي على نحلو نا أسمع فمن قضيت له بشيء من مال أخيه فإنما أقطع من نار فإن شاء فليأخذها وإن شاء فليدعها))


القول الثاني//ان المخطيء في مسائل الاجتهاد آثم وغير معذور .قال به بعض المتكلمين وهو قول بشر المريسي والاصم وبن علية وبعض الظاهرية
ادلتهم //1- ان الله نصب على الحق –على كل حكم- دليلا قاطعا فمن اصابه أجر ومن أخطأه أثم
2-ان العقل عندهم دليل قاطع بالنفي الاصلي الا ما استثناه الدليل السمعي

القول الثالث // ان المخطئ في اصول الدين آثم والمخطئ في الفروع ليس بآثم .قال به كثير من الاصوليين
ادلتهم صـ32-33 بالملخص

س2:القول بان المخطيء في مسائل الاجتهاد يأثم قال به ( ابن تيميه – الاصم – بشر المريسي – ابن قدامه )
________________________________________________
حلقه 23
ذكر الاستاذ فيها مسالة موقف المجتهد عندما تتعارض عنده الادلة
الاقوال في المسألة فقط

الحلقه 24
س1:اذكر تحرير محل النزاع في مسألة قول المجتهد بقولين مختلفين؟
ج/ صـــ35 بالملخص


س2:من هو الامام الذي قال بقولين مختلفين ؟
الامام الشافعي
س3: اذكر القول الراجح في مسألة قول المجتهد بقولين مختلفين ؟
ج/لا يجوز نسبة القولين صـ36 بالملخص
الحلقة 25

س1:اذكر الاقوال وادلتهم والقول الراجح في تقليد المجتهد لغيره من المجتهدين؟
الاجابه صــ36-37 -38 بالملخص

الحلقة 26
ذكر الاستاذ فيها او شرح فيها نسبة القولين للمجتهد او للامام اذا نقل عنه قولان الحالات فيها وقال ان هذه المساله تستدل بقاعدة مشهوره ماهي ؟
ج/قاعدة الاجتهاد لا ينقض بالاجتهاد
الحلقة 27
لم ترد باللقاءات لم يطرح فيها اسئلة


الحلقة 28
س1: ما مفهوم التخريج بطريق القياس ؟
ج/ هي ان يقيس الفقيه المذهبي مسألة لم يتكلم فيها الامام ولم يفتي فيها على مسألة أخرى تشبهها ,ثم ينسب للامام في هذه المسألة الحادثة قولا يشبه القول الاول

س2:ماهو محل النزاع في مسألة التخريج بطريق القاس؟
ج/ان يوجد بعض الفوارق الخفيه بين المسألتين والتفريق ولو بوجه بعيد

س3:اذكر الاقوال وادلتهم ومن قئل كل قول في مسألة التخريج بطريق القياس ؟
الاجابه صــ41-42

س4:اذكر القول الراجح في مسألة التخريج بطريق القياس؟
ج/هو القول الثالث وهو ان كانت العله منصوص عليها جاز التخريج بطريق القياس . وان لم ينص عليها فلا يصح ان ننسب اليها
س5:قوله تعالى (ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك عنه مسئولا )).دليل لمن قال يصح ان ينسب للمجتهد ما قيس على ما نص عليه مطلقا
أ)صحيح ب)خاطئ***
الحلقة 29
س1: ما معنى النقل والتخريج؟
ج/ان توجد عندنا مسألتان متشابهتان لكن الامام افتى في واحدة بحكم وافتى في الاخرى بحكم اخر.
س2: مالفرق بين التخريج عن طريق القياس و النقل والتخريج؟

التخريج عن طريق القياس //هي ان يقيس الفقيه المذهبي مسألة لم يتكلم فيها الامام ولم يفتي فيها على مسألة أخرى تشبهها ,ثم ينسب للامام في هذه المسألة الحادثة قولا يشبه القول الاول
النقل والتخريج //ان توجد عندنا مسألتان متشابهتان لكن الامام افتى في واحدة بحكم
س3:ان العمل به يؤدي نسبة قول للامام نص على خلافه.دليل لمن قال.
أ)بجواز التخريج عن طريق القياس
ب)بعدم جواز التخريج عن طريق القياس
جـ)بجواز النقل والتخريج
د)بعدم جواز النقل والتخريج****


س4:اذا قال المجتهد بقولين في مسألتين متشابهتين فالجمهور على .اي راي الجمهور في هذه المسألة)
أ)بعدم نقل جواز احداهما الى الاخر
ب)الجواز
جـ)النظر ال ى الفارق الزمني
س5:اذكر اقوال وادلة كل قول ومن قائل كل قول والقول الراجح في مسألة النقل والتخريج ؟
الاجابه صـ43-44 بالملخص

الحلقة 30
س1/عرف التقليد في الاصطلاح؟
ج/قبول قول الغير من غير حجة .
س2:اذكر اركان التقليد؟
ج/1- المُقلِّد وهو العامي ومن في حكمه
2- المُقلَّد وهو العالم المجتهد
3- المقلد فيه فهي المسائل التي تحتاج الى عمل او اعتقاد
س3:ماحكم التقليد في اصول الدين؟
لا يجوز
س4: من هم المخالفون في حكم التقليد في الاصول ؟
لم يخاف فيه الا القدريه وبعض المعتزله
س5: اذكر الاقوال وادلتها في ممسالة حكم التقليد في الاصول؟
الاجابه /صــ46 بالملخص

س6:من قال بجواز التقليد في اصول الدين ؟ القدريه
الحلقه 31
طرح الاستاذ عدة اسئله عليها في اللقاءات ولكن لم ادونها لانها للفائدة غير داخله معنا بالاختبار0- ما حكم التقليد في الفروع ؟ وماذا رجح ابن قدامه ؟
س1: ما ادلة من اجاز التقليد في الفروع ؟
س2: ما الة من قال بعدم جواز التقليد في الفروع ؟
س3: من الذي يجوز تقليده ؟

الحلقة 32
س1: من الذي يجوز للعامي ان يقلدة؟
ج/ من اجتمع فيه شرطان 1- العلم 2- العداله
س2:ماحكم سؤال مجهول الحال في العلم؟
الصحيح انه لا يجوز سؤاله
س3:ما حكم سؤال مجهول الحال بالعداله؟
ج/الصحيح انه اذا ثبت انه من العلماء فيكفي ان يكون في ظاهره العداله لان اكثر العلماء عدول

الحلقة33
س1:اذكر الاقوال وادلتها ومن قال بكل قول في .مسألة هل يجب ان يبحث عن اعلم من في البلد حتى يسأله ابتداءً ,(مسألة موقف المستفتي من تعدد المفتين)
ج/المسألة محل خلاف بين العلماء :
القول الاول/يجب على المقلد أو المستفتى أن يبحث عن أعلم من في البلد ليسألة ابتداءً....قال به بعض الشافعيه وروايه عن احمد واختارها بعض المتاخرين من الحنابله
ادلتهم/1-ما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((الحق ثقيل ملي,والباطل خفيف وبي))
2-من أدلتهم العقلية القياس فهم يقولون :أن المستفتي يجب علية أن ينظر في حال المفتين كما ان المجتهد يجب عليه أن ينظر في حال الادلة .
3- أن كل مسلم مأمور بأن يبذل جهده للوصول إلى الحق بحسب ما يستطيع فيكون هذا فرضه وواجبه.

القول الثاني//فهم اجازوا له أن يسأل من شاء ابتداءً..قول الجمهور
أدلتهم ./1-الاجماع الحاصل في عهد الصحابة والتابعين على عدم الإنكار على العوام حينما يسألون المفضول مع وجود الفاضل.
2-أن معرفة الافضل عسير على العامي وتكليفه به تكليف بما فيه حرج .والحرج منفي في الشريعه.
3-انه لو وجب على كل مستفتي أن يبحث عن الأفضل لرجع الناس إلى مفتي واحد في كل عصر.
4- حديث.بما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم ((أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم))
س2:ماهو القول الراجح في مسألة .موقف المستفتي من تعدد المفتين ليسألة ابتداءً؟
ج/القول الراجح هو قول الجمهور .يجوز أن يسأل من شاء من المفتين ابتداءً
س3:اذكر الاقوال والقول الراجح في مسألة .لو أنه سأل أكثر من عالم فاختلفوا؟
القول الاول/انه يجب عليه ان ياخذ بقول الأعلم والأفضل
القول الثاني /التخيير
الذي رجحه ابن قدامة انه يجب ان ياخذ بقول الاعلم في هذه المسألة

الحلقة 34
س1:اذكر الأقوال وأدلتها والقول الراجح في إذا سأل أكثر من عالم فاختلفوا ,واستووا العلماء أو عجز عن تمييز الأفضل؟
القول الاول/يجب عليه ان يعمل بأشد الأقوال
أدلتهم 1- بالاحتياط, فالعمل بالأشد أحوط
2-ما روي من قوله صلى الله عليه وسلم ))الحق ثقيل مريء,والباطل خفيف وبي)

القول الثاني/أن الواجب عليه ان يأخذ بالأخف من القولين
ادلتهم :1- بأن الدين يسر ولا حرج فيه ((وما جعل عليكم في الدين من حرج))
2- بما ثبت من أن النبي صلى الله عليه وسلم ما خُير بين شيئين إلا اختار أيسرهما فهذه سنة.
القول الثالث/أن يتخير في العمل بأي القولين شاء
أدلتهم/1-أنه كيفما عمل فقد عمل بقول عالم ومجتهد

القول الرابع//أنهما يتساقطان وانه يبحث عن ثالث
ادلتهم/1-أن تعارض القولين كتعارض الدليلين وإذا تعارض الدليلان تساقطا ووجب البحث عن ثالث.
2-أن الثالث في الغالب سيكون مرجحا لأحد القولين.
القول الراجح / هو القول الرابع .هو أنه يرى تساقط القولين وأنه يبحث عن ثالث ليسأله إذا اتحدا المفتيان ولم يستطع التمييز وبينهما .

الحلقة35
س1:اذكر الاقوال وادلتها في مسألة ترتيب الادلة؟
ج/القول الاول/ان الاجماع هو أول الادلة .,,قال به الغزالي ومن تبعه
أدلتهم/1- أن الاجماع لا يقبل النسخ ولا يقبل التأويل فإذن هو مقدم

القول الثاني /ان الكتاب والسنة مقدمان على الاجمال ..,قال به الجويني واخذ به صاحب المنهاج البضاوي وجماعة ونصره ابن القيم
ادلتهم/1- أن الإجماع إنما ثبتت حجيته بالكتاب والسنة فهما أصل للإجماع

س2:هل يوجد اجماع مقدم على القرآن؟
ج/ نعم

س3:ماهو الاجماع المقدم على القرآن ؟
ج/ الإجماع القطعي وهو ما توافر فيه شرطان :1- ان يكون صريحآ 2- وان ينقل إلينا متواترآ

س4:هل يقع إجماع مخاف للقرآن والسنة؟
ج/ لا يقع

س5:اذكر فائدة معرفة ترتيب الأدلة؟
تظهر جليآ عند التعارض الظاهري.

الحلقة 36
س1:عرف التعارض؟
ج//تقابل الدليلين على سبيل الممانعه.

س2:اذكر شروط التعارض ؟
1-التساوي في الثبوت 2- التساوي في القوة 3- اتحاد الوقت والمحل والجهه 4- اختلاف الحكم الثابت في كل الدليلين.


س3:لماذا لا يقع التعارض بين الظني والقطعي ؟
ج/ لأن القطعي لا يمكن أن يكون خطأً ً , والظني لا يحتمل أن يكون صوابا ً إذا عارض قطعيا ً .

س4: ما هي طرق دفع التعارض ؟
ج/ الطريق الاول : طريق الجمع بين الدليلين.
الطريق الثاني : أن يبحث عن التاريخ أو عن دليل يدل على نسخ أحد الدليلين بالآخر
الطريق الثالث : ان يلجأ إلى الترجيح.

الحلقة 37
س1: عرف الترجيح في الاصطلاح؟
ج/ تقوية إحدى الأمارتين على الآخر
أو تقديم أحد الدليلين على الآخر بحيث يكون هو المعمول به دون الآخر

س2:ما هي شروط الترجيح؟
ج/ 1- أن يكون الترجيح بين الأدلة الظنية.
2- أن يتحقق التعارض في الظاهر
3-أن يتعذر الجمع بينهما
4- الجهل بالتاريخ.

س3:اذكر مجالات الترجيح بين الأدلة الشرعية؟
ج//1- الأدلة الظنية
2- أن يكون بين النقليات.
3- قد يكون بين معقولين يعني بين قياس وقياس أو استصلاح واستصلاح

الحلقة 38-39
س1: ماذا يراد بالترجيح بين منقولين؟
ج/ الدليل النقلي يريدون به النص من القرآن أو من السنة أو من قول صحابي أو من إجماع أو من شرع من قبلنا.


س2:الترجيح له عدة جهات أو عدة طرق .أذكرها؟
ج/1- فقد يكون من جهة السند الذي نقل لنا هذا النص.
2- وقد يكون من جهة المتن .
3-قد يكون من جهة أمر خارجي.

س3:اذكر طرق الترجيح من جهة السند ؟
ج/ 1- كثرة الرواة
2-ان يكون أحد الراويين معروفآ بزيادة التيقظ وقلة الغلط في الرواية.
3-أن يكون أحد الراويين أروع وأتقى لله عز وجل .
4- أن يكون راوي أحد الحديثين هو صاحب الواقعة نفسها أو له صلة قوية بما رواه.
5- أن يكون أحدهما باشر القصة بنفسه.

س4:من طرق الترجيح من جهة السند كثرة الرواة . اختلف العلماء في كثرة الرواة على أقوال .اذكر الاقوال وادلتها والقول الراجح؟
ج/ القول الاول / فالجمهور قالو : يرجح بكثرة الرواة
أدلتهم :1- أن الرسول صلى الله عليه وسلم رجح بكثرة المخبرين في قصة قصر الصلاة .عندما سألة .ذو اليدين أقصرت الصلاة أم نسيت؟ ....الى اخر القصه.صـ54 بالملخص.
2-ان أبا بكر رجح بكثرة الرواة , فقد رجح أبو بكر خبر المغيره بن شعبة في ميراث الجدة.
- وكذلك عمر رضي الله عنه في دية الجنين , وفي الاستئذان
3- استدلوا ايضآ بأن كثرة الرواة تقوي صدق الخبر في النفس وتجعله ابعد عن الغلط والسهو فهي تقوي اليقين بالخبر.

القول الثاني /وهو قول لبعض الحنيفية قالوا فيه: لا يجوز الترجيح بكثرة الرواة.
أدلتهم/1-انهم يقيسون الخبر على الشهادة عند القاضي

القول الراجح / هو القول بجواز الترجيح بكثرة الرواة
س5:من ادلة غير المجيزين بكثرة الرواة قياس الخبر على الشهادة .كيف نرد عليهم؟
ج/أن الشهادة فيها نوع تعبد فهي تختلف عن الخبر فلا يجوز قياس الخبر على الشهادة

س6:اذكر اوجه الترجيح العائد الى المتن؟
ج/ 1- ترجيح أحد الخبرين على الآخر بكونه ناقلا ً عن حكم الأصل.
2- ترجيح الحديث او الرواية الدالة على الإثبات على الحديث الدال على النفي .

س7: لماذا قالوا أن المثبت مقدم على النافي ؟
ج/لأن النافي حين ينفي هو ينفي علمة في الواقع. والمثبت معه زيادة علم
كما اختلفوا مثلا هل الرسول عليه الصلاة والسلام صلى داخل الكعبة حينما دخلها






lvh[uhj shfrm glh]m Hw,g tri l8 (Hszgm lk hgpgrm 1 Ygn 40) hguhl hg]vhsd 1434 - 1435 iJ